مدير معهد باستور: أجرينا تحاليل لـ 2500 حالة مشتبه فيها

كشف المدير العام معهد باستور ، فوزي درار، أن المعهد سينتهج طرقا جديدة في الكشف عن فيروس كورونا بعد تطبيق إجراءات الحجر الصحي على ولايتي البليدة والعاصمة.

وأكد درار في تصريح إعلامي له اليوم بأن إجراءات تطبيق الحجر الصحي على بعض الولايات”سيساهم لا محالة في التخفيض من انتشار الوباء، مما سيدفع بمعهد باستور إلى انتهاج طرق جديدة في الكشف عن الفيروس وتركيزه على الحالات التي تظهر لديها أعراض”.

وأوضح المتحدث بأن عدد الحالات المؤكدة في الجزائر ضئيلة جدا مقارنة بانتشار الفيروس في العالم وكذا بعدد الحالات التي خضعت للتحاليل والتي بلغت 2500 منذ ظهور هذا الوباء في الجزائر”.

وأضاف في هذا الإطار أنه مع شروع مختلف ملحقات المعهد الجديدة في عملها، سيتم “تخفيف الضغط على المخبر المرجعي للكشف عن الفيروسات التابع للمعهد على مستوى الجزائر العاصمة”، مشيرا إلى أن ملحقة وهران “شرعت في عملها خلال الأيام الأخيرة وملحقات كل من ولايات قسنطينة وتيزي وزو و ورقلة ستدخل حيز الخدمة خلال الأسبوع القادم”.

وفيما يتعلق بسلالة الفيروس المنتشر في الجزائر ، قال ذات المسؤول أن “الأعمال العلمية التي قام بها المعهد أثبتت أنها مطابقة لتلك التي ظهرت بفرنسا، مما يدل على أن الفيروس الذي ظهر داخل الوطن انتقل من فرنسا”.

ويتابع المعهد عن كثب -كما أضاف- “كل التطورات الجارية في العالم حول انتشار الوباء، سيما بفرنسا، للكشف عن سلالات أخرى للفيروس بهدف اتخاذ إجراءات ناجعة للتصدي للوضع”.

2020-03-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع News Press.

نيوز براس