جزائريون عالقون باسطنبول ينتظرون الاجلاء

لايزال مئات الجزائريين عالقين في مطار اسطنبول بتركيا، رغم دعواتهم المتكررة من أجل إجلائهم لأرض الوطن بعدما تم تعليق الرحلات الجوية بين البلدين منذ أكثر من ستة أيام كإجراء احترازي من تفشي جائحة فيروس “كورونا”.

وعلى عكس العديد من الجزائريين الذين تم إجلاؤهم من عدة عواصم أوروبية وعربية بعد تعليق الرحلات الجوية فإن أكثر من 800 جزائريا في مطار اسطنبول لازالوا ينتظرون تحرك السلطات من أجل ترحيلهم إلى أرض الوطن منذ الثلاثاء الماضي.

متاعب الجزائريين المتواجدين في مطار اسطنبول لم تتوقف عند هذا الحد حيث أظهرت لقطات فيديو في بهو المطار التعامل العنيف للأمن التركي معهم لإخراجهم من المطار مع تسجيل بعض الجرحى في صفوفهم.

وأعلنت السفارة التركية بالجزائر عن تعليق  الرحلات الجوية المبرمجة بين الجزائر وتركيا في كلا الإتجاهين، وهذا ابتداء من يوم الأربعاء 18 مارس  إلى غاية الـ 9 أفريل المقبل.

بالمقابل أصدر الوزير الأول، عبد العزيز جراد، يوم 17 مارس تعليمات إلى وزير النقل والأشغال العمومية بغرض القيام بتعليق مؤقت لجميع الرحلات البحرية والجوية بين الجزائر وأوروبا  ابتداء من يوم 19 مارس الماضي.

2020-03-23
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع News Press.

نيوز براس