المعلمون يواصلون الاحتجاج أمام مقر وزارة التربية

تجمع العشرات من أساتذة التعليم الابتدائي أمام مقر وزارة التربية بالرويسو في العاصمة، احتجاجا على الأوضاع المهنية والاجتماعية الصعبة التي يواجهونها.

ودعا أساتذة التعليم الابتدائي الذين توافدوا على مقر الوزارة بداية من الساعة العاشرة صباحا وزيرة التربية محمد واجعوط إلى تحقيق مطالبهم المرفوعة منذ 7 أكتوبر من السنة الماضية والسعي لتسوية وضعيتهم المهنية والإجتماعية.

وأشار المحتجون إلى ضرورة الالتزام بالمساواة بين أساتذة الأطوار التعليمية الثلاثة في الحجم الساعي والتصنيف وكذا مراجعة المناهج التربوية، سواء بإدراج الاختصاص في التعليم الابتدائي لتحقيق الجودة في التعليم التي تكرسها المعايير الدولية في مجال التربية والتعليم أو مراجعة المقرر الدراسي.

ومن الشعارات المرفوعة التي رفعها أساتذة التعليم الابتدائي “تنسيقية ماشي نقابية”، “نفس الشهادة نفس التصنيف”، “رفع الأجور”، “صامدون صامدون للأوضاع والمناهج رافضون”.

ويذكر أن طريقة احتجاج أستاذة التعليم الابتدائي شهدت تطورا منذ 7 أكتوبر من السنة الماضية، حيث استهلها المعلمون بتنظيم يوم إضرابكل إثنين وتنظيم وقفات احتجاجية أمام مقرات مديريات التربية، لتتحول إلى إضراب لـ 3 أيام في الأسبوع وتنظيم وقفات احتجاجية وطنية أمام مقر وزارة التربية الوطنية في رويسو.

2020-01-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع News Press.

نيوز براس