مقتل مغنية خلال تقديمها عرضا

توفيت مغنية البوب الإسبانية، جوانا ساينز غارسيا، بعد إصابتها جراء انفجار جهاز للألعاب النارية أثناء تقديم أحد عروضها الغنائية.

وكانت ساينز، البالغة من العمر 30 عاما، تقدم عرضا غنائيا مع فرقة أوركسترا “سوبر هوليوود” على مسرح قريب من العاصمة مدريد عندما وقع الحادث، حيث انفجر جهاز الألعاب النارية على خشبة المسرح بالقرب من المغنية، مما أدى إلى فقدانها الوعي، يوم الأحد .

وتداول مستخدمون على وسائل التواصل الاجتماعي لقطات يقال إنها تظهر اللحظة التي انفجرت فيها الألعاب النارية، مما تسبب في سقوط ساينز على الأرض.

وقالت صحيفة “إل دياريو مونتانيس” إن طبيبا وممرضة كانا من بين الجمهور حاولا إسعاف المغنية قبل وصول فريق الإسعاف الطبي.

وتعد ساينز راقصة ومصممة الرقصات الرئيسية لفرقة “سوبر هوليوود” الموسيقية، وهي فرقة تضم 15 عضوا من مغنيين وموسيقيين وراقصين، وأُبرم تعاقد مع الفرقة لتقديم حفل في ختام مهرجان استمر أربعة أيام في مدينة لاس بيرلاناس.

وقال مسؤلو الدعاية بالفرقة لصحيفة “إل نورت دي كاستيلا” إن الحادث “المؤسف” يبدو أنه بسبب عيوب تصنيع في جهاز للألعاب النارية، وقال إيسيدرو لوبيز، صاحب شركة “برونس وان إس إل” للدعاية، والمسؤولة عن الترويج للفرقة الموسيقية، لوسائل إعلام محلية إن الفرقة استخدمت الألعاب النارية في عروض سابقة دون وقوع حوادث

2019-09-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

إن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع News Press.

نيوز براس